http://www.yasa.org     http://www.lassanet.org   http://www.lasip.net   http://www.srfo.org
عضو في
مجموعة اليازا
 
Arabic Version   English Version
 
 

LFPC special edition: Fire Safety
 
 


لبنان، الحازمية،
شارع مار روكز،
بناية عقل الطابق الثاني
صندوق بريد: 45 - 083 الحازمية
تلفون: +961-5-452587
فاكس: +961-5-952587
 
ذوق مصبح – الطريق العام
سنتر يسوع الملك الطبي الطابق الرابع
تلفون/فاكس: 09-215775
صندوق بريد: 175 ذوق مكايل
: البريد الالكتروني lfpc@lfpc.org
 
 
 
  أسباب حرائق الغابات
رجوع
 
95% من حرائق الغابات المفتعلة
 
تلقي اللجنة اللبنانية للوقاية من الحرائق الضوء على الأسباب المحتملة لاندلاع النيران في الغابات مؤكدة أن حوالى 95% من هذه الحرائق هي مفتعلة.
 
أجرت اللجنة اللبنانية للوقاية من الحرائق دراسة حول حرائق الغابات خلصت إلى إن حوالى خمسة بالمئة فقط من حرائق الغابات تعود إلى عوامل طبيعية لا دور للإنسان فيها كالإرتفاع في درجات الحرارة، بينما حوالى خمسة وتسعون بالمئة من الحرائق هي مفتعلة وناجمة عن "فعل الإنسان" نفسه وتعامله غير المسؤول مع البيئة.
 
 
أسباب افتعال الحرائق في الغابات:
إن المتهم الأول في حرق الغابات أمام محكمة الطبيعية هو الإنسان، إذ ان الدراسات أثبتت ان خمسة وتسعون بالمئة من حرائق الغابات هي مفتعلة وللأسباب الآتية:
  • توسيع الممتلكات والأراضي المتاخمة للغابة لا سيما في الأراضي غير الممسوحة.
  • أسباب تتعلق بقانون الغابات الذي يمنع قطع الأشجار الصمغية كالصنوبر، الشربين والأرز حتى في الأملاك الخاصة فيكون الحل بالنسبة للبعض افتعال الحريق لجرف الأرض وتحويل وجهة استعمالها إما للبناء، أو لإنشاء الكسارات. 
  • أسباب تجارية كصناعة الفحم.
  • لجوء بعض الرعاة إلى إحراق المراعي بهدف تجديدها والحصول على عشب طري للمواشي في الصيف المقبل.
  • حرق الأعشاب والشجيرات حيث يقوم بعض المزارعين بجمع الأعشاب الضارة والشجيرات الصغيرة الجافة في أكوام، ثم يتخلصون منها بالحرق، فيتطاير الشرر ويعجزون عن السيطرة عليه، فتكون النتيجة التهام النيران لأجزاء واسعة من الغابة.
  • الحرق الزراعي غير المسؤول لإعادة الحيوية للتربة الذي قد يؤدي لانتشار النيران في الغابات المجاورة.
  • عدم مراعاة إجراءات الأمن والسلامة لأعمدة الكهرباء ووسائل النقل والماكينات الزراعية فينجم عن ذلك شرر كهربائي.
  • النسيان والإهمال مثل رمي أعقاب السجائر واللهو بالألعاب النارية أو ترك المتنزهين خلفهم جمرات فحم مشتعلة.
  • حرق مكبات النفايات ومواقد المتنزهين وغيرها.
  • ترك المتنزهين لبعض الفضلات خلفهم في الغابة كالزجاج إذ تؤدي اشعاعات الشمس المباشرة في انفجار الأواني واندلاع الحرائق. 
 
وهناك أسباب أخرى كأعمال الشوي وإشعال النار للطهي في المخيمات والتي تسبب عدداً من الحرائق الكبرى ويكون السبب الرئيسي في إندلاع الحريق هو الإهمال في التعامل مع النار أثناء الشوي.
فالمواطنون لا يدركون أخطار استخدام النار في العراء دون حماية مناسبة، وخاصة في ظل ظروف طقس بالغة الخطورة مثل درجات الحرارة المرتفعة صيفاً أو في حال اشتداد سرعة الرياح.
 
الأسباب الطبيعية لحرائق الغابات:
  • ظاهرة الاحتباس الحراري الناتجة عن زيادة غاز ثاني أوكسيد الكربون الذي رفع من درجة حرارة الأرض وجعل من شهور الصيف موسما لاشتعال حرائق الغابات.
  • تدني مستوى الرطوبة والجفاف الذي تعاني منه النباتات والأشجار في شهر تشرين الأول.
 
 
لذلك تطالب اللجنة اللبنانية للوقاية من الحرائق البلديات بتنظيف الأحراج والغابات حفاظاً على ثروتنا الحرجية التي لم تعد تتعدى مساحتها العشرة بالمئة، كما تدعو جميع منظمي المخيمات الصيفية إلى عدم ترك النفايات في الأحراج بعد الإنتهاء من التخييم وإبلاغ الدفاع المدني قبل إشعال النار.
وفي هذا الإطار نقترح أن يتم التحقيق في الحرائق التي حصلت منذ ثلاث سنوات، وتحديد المصير الذي آلت إليه المناطق الحرجية لمعرفة الأسباب الحقيقية لحرائق الغابات.
 
 
 
 
http://www.itecme.com/ http://www.itecme.com/